Read Time:45 Second

يُعرَض تطبيق مشاركة الفيديوهات الشهير للبيع في الولايات المتحدة، حيث أصبح أحد أكثر التطبيقات تحميلاً.

أحدَثَ تطبيق تيك توك ثورةً حقيقية في كيفية تعبير الناس باستخدام هواتفهم الذكية. إنه ليس أول تطبيقٍ يسمح للمُستخدِمين بإنشاء مقاطع فيديو، غير أن أدوات التحرير سهلة الاستخدام، والواجهة اللطيفة، وتنسيق الفيديو القصير، والجاذبية التي يحظى بها التطبيق وسط الشباب الذين يريدون كسر الحواجز الاجتماعية والطبقية، كلُّ ذلك حوَّلَه إلى ظاهرةٍ عالمية.

يستخدم أكثر من 750 مليون شخص التطبيق في عشرات الدول كلَّ يوم، إذ يقومون بأداء الأغاني الشهيرة، ويستعرضون قدراتهم الحركية ومهاراتهم في الطبخ، أو فقط يُصوِّرون أنفسهم وهم يقضون الوقت في مداعبة كلابهم الأليفة، من ضمن أشياءٍ أخرى مثيرةٍ للاهتمام.

ومن حيث الشعبية، يقف تيك توك على قدم المساواة مع فيسبوك وتويتر وإنستغرام. لكن الآن تحاول الولايات المتحدة إجبار شركة ByteDance في بكين، التي تمتلك تيك توك، على بيع عملياتها في الولايات المتحدة.

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleppy
Sleppy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *